magazine issue 02/ 2015

العدد 02/ 2015

banner

Security princess

Parisa Tabriz currently protects billions of Google Chrome users’ data. The 31-year-old American with Iranian roots works at Google in Silicon Valley as a data security engineer heading up a group of 25 globally active hackers. She and her team identify and fix vulnerabilities on Google Chrome—whether on PCs, handheld devices, mobile phones or in cars. Of course, Parisa Tabriz loves her work but she was less enthused about the official job title.

“It sounded so stuffy and formal.” Which is why at Google she’s known as the Security Princess—something “a lot less formal and, of course, slightly ironic.” After all, she would rather impress with what she can do than with her business card. After graduating with a degree in computer engineering, she did an internship at Google in 2009 and then stayed on. Since then, the hacker extraordinaire has used her skills to stop black hats—criminal hackers—in their tracks. At the same time, she works to increase awareness among both programmers and users about online security issues. In the end, the whole worldwide web benefits.


www.asirap.net
banner

أميرة الأمان

توفر باريسا تبريز حالياً الحماية لمليارات البيانات الخاصّة بمستخدمي Google Chrome. فهذه المواطنة الأمريكية من أصول إيرانية تعمل في شركة Google الموجودة في واحة السيليكون بالولايات المتحدة الأمريكية كمهدنس أمن بيانات وتقود مجموعة من 25 قرصاناً دولياً نشطاً. وتعمل هي وفريقها على تحديد ومعالجة المشاكل التي قد يتعرّض لها Google Chrome – أكان عبر أجهزة الكمبيوتر الشخصية، الأجهزة المحمولة، الهواتف النقّالة أو حتى في السيارات. وبالطبع، تحب باريسا تبريز عملها لكنها كانت أقل حماسة تجاه اللقب الوظيفي الرسمي الذي أُعطي لها. وتعبّر عن هذا بالقول: “لقد بدا وكأنه يحمل الكثير من النواحي وبأنه رسمي جداً.” ولهذا السبب أُطلِق عليها في شركة Google لقب أميرة الأمان – وهو لقب “رسمي أقل بكثير، وبالطبع، ساخر قليلاً.” ففي النهاية، تفضّل أن تترك أثراً مميّزاً من خلال ما تقوم به عوضاً عن البطاقة التي تحمل لقبها الوظيفي. فبعد التخرّج والحصول على شهادة في هندسة الكمبيوتر، عملت لفترة كمتدرّبة في Google سنة 2009 وبقيت مع الشركة بعدها. ومنذ ذلك الوقت، استخدمت هذه القرصانة الاستثنائية مهاراتها لوقف محاولات القراصنة المجرمين من الدخول إلى الموقع. وفي الوقت ذاته، تعمل على تعزيز مستويات الوعي بين أوساط المبرمجين والمستخدمين حول مسائل الأمان على الشبكة. وفي النهاية، تستفيد بشكل عام كل شبكة الإنترنت العالمية من مهاراتها وخبراتها الكثيرة.


www.asirap.net

Your browser it Outdated

To view this content you need to update your browser.
click the link below to upgrade.

Kind regards Audi Middle East

Update now